متى نحتاج إلى العلاج الخلوي؟

เمع تقدمنا ​​في السن، سوف تتدهور الخلايا وتفقد قدرتها على العمل، ويمكننا أن ندرك ذلك من خلال بعض العلامات والأعراض، على سبيل المثال: الشعور بالألم في الصدر، وسرعة التعب، والصداع المزمن، والخدر في اليدين والقدمين وكثرة النسيان وغير ذلك من الأعراض التي تنبئ عن وجود خلل أو ضعف في الجسم.

هذا ويوجد في جسمنا نظام مناعة يحمي الجسم ضد الأمراض ويعمل على إعادة بناء ما تدهور من أجهزة الجسم. ومع ذلك، عندما نفقد القدرة على الشفاء الذاتي بسبب ضعف بعض أجهزة الجسم، فإن ذلك سيؤدي إلى تدهور الحالة الصحية وظهور أعراض لأمراض مختلفة.

والعلاج بالخلايا أحد الطرق البديلة لتعزير قدرة الجسم على الشفاء الذاتي، مما يجعله قادرا على أداء وظيفته، ويعيد له قوته ونضارته، كما يساعده على التعافي السريع من المرض وتعزيز جهازه المناعي.