اختبار الحساسية الغذائية

(FOOD ALLERGY TEST : IgG)


يعتبر الغذاء عنصرا ضروريا في بناء وترميم أجهزة الجسم. وتناول أنواع مختلفة من الغذاء وبكمية مناسبة مهم للحصول على الصحة الجيدة وتجنب الأمراض.

ويعتمد نوع الغذاء الذي يناسب الشخص على العوامل الخاصة به، حيث إن الناس مختلفون في مستوى المناعة والحساسية الغذائية، ولذا فقد يكون الغذاء سببا للمرض وتدهور الجسم.

والحساسية الغذائية تكون بدرجات مختلفة مثل طفح الشرى (Urticaria Rash) وهجمات الربو (Asthmatic attacks) التي تمثل ردة فعل جهاز المناعة في الجسم لمواد غير مألوفة له عن طريق الغلوبولين المناعي E (IgE)، أو الحساسية الغذائية الحادة (Acute Food Allergy) التي تحدث مباشرة بعد تناول الغذاء الذي يحتوي على المواد المسببة للحساسية.

وهناك صورة أخرى للحساسية تظهر أعراضها بعد فترة من تناول الغذاء قد تبلغ عدة ساعات، وتمثل ردة فعل الجسم لمواد غريبة عن طريق الغلوبولين المناعي G (IgG) أو عدم التحمل الغذائي (Food Intolerance) الذي ينتج عن تكرار تناول نوع معين من الأغذية مما يسبب ردة فعل الجسم في صورة IgG لمواجهة الغذاء الذي يحتوي على مواد غير مألوفة له.

وتختلف أعراض الحساسية من شخص لآخر، وتكون في معظم الحالات بصورة الطفح الجلدي والإرهاق وزيادة النعاس. وعندما نتناول الغذاء المسبب للحساسية، فإن ذلك سيكون معوقا للصحة ثم تتراكم المشكلة حتى تصبح أمراضا مزمنة ونقصا في المناعة مثل أمراض المناعة الذاتية، ومتلازمة الأمعاء المتسربة، والتهاب الأمعاء المزمن، وقد يؤثر ذلك أيضا على الجهاز العصبي والذاكرة مثل حالات ضعف التركيز، والإجهاد، والصداع النصفي وغيرها.

اختبار الحساسية الغذائية في مركز باناسي الطبي

يشتمل اختبار ردود فعل الحساسية الغذائية في مركز باناسي الطبي على الفحص والتحليل المخبري لحالة الحسياسية الغذائية (IgG) أو اختبار عدم التحمل الغذائي (Food Intolerance)، وتكون نتيجة الاختبار على مستويات للحساسية الغذائية كالآتي:

• الحصول على نتائج الاختبار خلال 1-3 أيام عمل.
• يتطلب عينة دم صغيرة تبلغ 0,5 مايكرو لتر فقط.
• يشمل 221 نوعا من الأطعمة التي يعتاد الكثير منا على تناولها.
• الاختبار يتم بنظام مراقبة محوسب يعطي نتائج صحيحة ودقيقة.
• نتائج اختبار التحسس الغذائي ومستوياته تكون على صورة درجات، مما يسهل عملية التخطيط لتناول الأغذية المفيدة للصحة.
• يتم وضع برنامج للأغذية البديلة لكل شخص من قبل أخصائيين في التغذية.
• ستكون قريبا من رعاية أطبائنا المتخصصين.

أضرار الحساسية الغذائية (IgG) وأثرها على الصحة


• الصداع والصداع النصفي.
• ضعف التركير.
• الاكتئاب والقلق.
• احتقان وسيلان الأنف والربو.
• تقرحات الفم المزمنة.
• حب الشباب والبثور.
• الإمساك والمغص والانتفاخ.
• صعوبة تخفيف الوزن.
• آلام العضلات، والحكة والالتهاب في الجلد.
• تهيج العين، والألم في عضلات العين وكدمات العين.
• الغثيان والقيء، والقرحة المعدية والعفجية.
• الإسهال والقولون العصبي (IBS).
• الخلل في الجهاز المناعي مثل أمراض المناعة الذاتية والتهاب المفاصل الروماتيودي والذئبة الحمامية المجموعية ونحو ذلك.
  Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.